الصفحة الرئيسة القائمة البريدية البحث



احتفالات ونشاطات

تصغير الخط تكبير الخط طباعة الصفحة

كلمة الوزير محمد فنيش في بلدة جويا 27-8-2017


شدد وزير الشباب والرياضة محمد فنيش على أنه مهما كابر المكابرون، وأظهر الغاضبون من انتصارات المقاومة، ونفثوا من سموم التفرقة والافتراء، فإن الحقائق ساطعة، والمقاومة لها الفضل الكبير في لبنان وسوريا والعالم العربي والإسلامي، ونستطيع القول إن العالم بأسره يدين لهذه المقاومة بدورها الإنسانية في مواجهة هذا المشروع التكفيري والإرهابي، لا سيما وأن الغرب بدأ اليوم يتحدث عن الإرهاب وأولوية مواجهته بعد أن يئس من إمكانية الاستثمار للمجموعات الإرهابية، وخرجت عن سيطرته.

 كلام الوزير فنيش جاء خلال رعايته حفل تكريم الطلاب الناجحين في الشهادات الرسمية في بلدة جويا الجنوبية، بحضور عدد من العلماء والفعاليات والشخصيات التربوية والثقافية والاجتماعية، وحشد من أهالي الطلاب المكرمين.

وأكد الوزير فنيش أننا لا نعطي بالاً لتلك الأصوات الناشزة التي يزعجها انتصار المقاومة، لا سيما وأننا اتخذنا قراراً لمصلحة الوطن، وكان همنا ولا يزال مصلحة هذا الوطن، وبالتالي لن ننتظر إذناً من أحد إذا ما تعرض بلدنا للخطر، لأن حقنا في الدفاع عن النفس هو أمر طبيعي ولا يقيّده شيء.

وفي الختام وزّعت الشهادات التقديرية على الخريجين.