الصفحة الرئيسة القائمة البريدية البحث



السيد ابراهيم أمين السيد

تصغير الخط تكبير الخط طباعة الصفحة

كلمة السيد ابراهيم أمين السيد في بلدة طليا 31-7-2017


 

أشاد رئيس المجلس السياسي في حزب الله سماحة السيد إبراهيم أمين السيد بمواقف الرئيس عون، فقال "الحق يقال إن أهم سياسي في البلد هو الذي استشعر الخطر التكفيري على لبنان، وتصرف بما يتناسب مع هذا الخطر بغض النظر عن الحسابات السياسية الداخلية هو الرئيس ميشال عون في حين أن هناك آخرين لم يأخذوا بعين الإعتبار الخطر الإرهابي على لبنان واللبنانيين وإنما كان الذي يحكمهم أن يأتي التكفيريون إلى لبنان لتتضرر المقاومة ولا يهمهم غير ذلك".

وخلال حفل تأبين الشهيد المجاهد حسن عباس المصري في بلدة طليا البقاعية، رأى السيد: " أنه إذا كان "الإسرائيلي" يفكر في الحرب على المقاومة في لبنان، فبعد الذي جرى في جرود عرسال ذهب كل تفكير "إسرائيلي" في هذا الإتجاه، وكذلك فعل الأميركي"، وأكد أن "النصر الذي بات وشيكاً في كل من لبنان وسوريا والموصل سيسقط كل المراهنين على التكفيريين من الأميركيين  ودول الخليج والبعض في لبنان وسيسقط مخططاتهم".

وأثنى السيد على المجاهدين الذي استطاعوا هزيمة المسلحين التكفيريين وهو "إنجاز يعجز عن تحقيقه أي جيش في العالم، ولو لم يخرج المجاهدون وبدعم أهليهم وجمهور المقاومة، لمواجهة هؤلاء التكفيريون الذي تسنى لهم الحكم! أين كانت اليوم نساؤنا وأعراضنا وكرامتنا؟؟".