الصفحة الرئيسة القائمة البريدية البحث



السيد هاشم صفي الدين

تصغير الخط تكبير الخط طباعة الصفحة

كلمة سماحة السيد هاشم صفي الدين في بعلبك 18-10-2015


باسمه تعالى

 

 

                                        18-10-2015


أكّد رئيس المجلس التنفيذي في حزب الله سماحة السيد هاشم صفي الدين "أن من ضمن جملة الإبتلاءات في هذا البلد، طقم سياسي لا يعمل ولا يعرف كيف يعمل، ولا يسهل لمن يريد أـن يعمل، ولا يترك لمن يعمل لحماية البلد أن يقوم بواجبه كما يجب".
وخلال الليلة الرابعة من المجالس العاشورائية المركزية في مقام السيدة خولة بنت الحسين (ع) في بعلبك، أشار السيد صفي الدين إلى أن "ما يحصل في المنطقة، لبنان معني به لأن لبنان جزء من المنطقة، والكلام الحياد بهذا الصدد كلام بلا طعم وكلام لم يأت على لبنان بالفائدة بل جاء على لبنان بالأضرار"، متابعاً :" فلبنان وكل المنطقة تعيش أوضاعاً إستثنائية، تدخل فيها كل دول العالم للمحافظة على مصالحها ومستقبل مصالحها، سائلاً:"وهل الجلوس على التل يؤمن المصالح".
وقال السيد صفي الدين الى الذين "يوجهون الإنتقادات والسهام إلى المقاومة على مواقفها"،سائلا:" هل كنتم يوماً إلى جانب المقاومة، ولو أخذت مواقفهم بعين الإعتبار لبقي لبنان محتلاً حتى اليوم، وستثبت الأيام أن تدخل المقاومة في سوريا كان لمصلحة لبنان". 
كما توجه صفي الدين بالتحية والعرفان للشهداء وعوائل الشهداء الكريمة على ما قدموه من تضحيات من أجل تحرير الوطن  وحريته واستقلاله وهو أهم الإنجازات"، معقباً:" ما الذي قدمه مسؤول يدلي بتصريحات بلا طعم وما هي الأعمال التي ينفذها وما هي الإنجازات التي قام بها"، وختم : "فمن لم يتعلم إلا الفشل من مدرسة الفشل لن نتوقع منه النجاح".